تاريخ النشر : 28-04-2021
المشاهدات : 237
السؤال
السلام عليك ورحمة الله وبركاته ياخالتو وعليكن حبيباتي في الله 🌹
أخت تسأل وجدو طفل منذ عام وكان حديث الولادة فأخذته وقامت علي رعايته هي وزوجها
هي لديها فتتان أوشكنا علي اتمام دراستهن جربت هذه الاخت اخذ مدرات للبن حتي ترضعه ولم ينزل لها لبن 
فتسأل عن معاملتها معه عندما يمييز وما الواجب عليها وفتاتيها أنذاك 
جزاك الله خير الجزاء ياخالتو 🤍
الاجابة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته إلي الأخت الكريمة صاحبة السؤال الجواب: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وبعد: لا شك أن القيام علي تربية هذا الصبي وتنشئته علي ما يحب الله ويرضى هو من الإحسان والعمل الصالح ولكن إن لم ترضع تلك الأخت هذا الصبي أو ترضعه أختها فتصبح خالته من الرضاعة أو ترضعه أمها فتصبح اختا له من الرضاعة وتصبح بناتها في هذه الحالة الأخيرة بنات أخته من الرضاعة وهو خال لهن. إن لم يحدث شيء من ذلك فإنه عند بلوغه وتمييزه يجب عليها أن تحتجب أمامه وهو اجنبي عنها ولكن هذا لا يمنع من مواصلة الإحسان إليه برعايته والقيام علي أمره مع الإحتراز في التعامل لأنه أجنبي عنها وعن بناتها فلا يحل لهن مثلا أن يظهرن زينتهن أمامه ولا يحل له مصافحتهن ولذلك يجب عليها قبيل بلوغه أن تعلمه تلك الأحكام الشرعية مع الرفق به وإعلامه كم هو عزيز عليهن وأنه له مكانة غالية لديهن ولكن يجب العمل بشرع الله وأمره. 
وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

logo